كريستيان غازي، مقاوم من الزمن الجميل

كريستيان غازي في مقهى ة مربوطة (By Hanibaael)
كريستيان غازي في مقهى ة مربوطة (By Hanibaael)

الليلة، سنكون  في مسرح بيروت، عين المريسة، على موعد مع فيلم «مئة وجه ليوم واحد» لكريستيان غازي (مقالة بيوغرافية  عنه في جريدة الأخبار)، وهو الفيلم الوحيد الذي بقي من كل أفلامه بعد أن احرقتها الميليشيات الظلاميّة أثناء الحرب الأهليّة في بيروت.

التحق كريستيان بالمقاومة الفلسطينية منذ عام 1968. حمل البندقية ضد الاحتلال الإسرائيلي، وإلى جانبها حمل كاميرته وروى حكاية المقاومة والفدائيين واللاجئين على طريقته عبر أفلام تسجيلية ووثائقيّة، التي عبّرت عنه أكثر من الشعر والموسيقى اللتين اختبرهما، في بداياته.

اليوم، يقضي كريستيان يوميّاته، وحيداً في مقاهي شارع الحمرا البيروتي.. يروي لمجالسيه عن ذلك الزمن الجميل!