موت مشتهى


By: martin prihoda – Source: 500px.com

استوطن الموت المشتهى غرفته. ضوء خفيف يلفح وجهه، الرفوف، والجدران. اتعبه هذا الضوء، عيناه منهكتان من الكتاب الذي بدأه منذ شهر تقريباً. لم يعد يقوى على حمل الكتاب الذي أحبّه كثيراً. هذه الرواية أعطت بُعداً أكثر حيويّة للفلسفة وكل ما يُحيط بها من تعقيدات. إذ وقع الكتاب من يده على صدره. لم يلحظ ما إذا كان صاحياً أم نائماً. هو الآن عالق في عالم متدفق، صامت وغير منحاز إلى أي صراع دائر على الأرض. لم يكترث لشيء، ولم تجر في دماغه أيّة رغبة أرضيّة ام سماويّة. لم يخطر بباله أن يحتسي القهوة ويُدخّن سيجارته المفضّلة من غولدن فرجينيا، ولم يُفكّر بأحد لا إن كان صديقاً أم عدوّاً. كان بعيداً جداً. بلحظة واحدة غادر غرفته، العالم المزدحم والتراب.

حاول أن يفتح عيناه ليُدرك من جديد ما يجري له وللعالم حوله. هذه المحاولة كانت أشبه بمعركة خاضها ضد نفسه. تخيّل نفسه مقاتلاً قديماً يحمل سيفاً، ولكنّه هزم هذه المرّة أمام نفسه. لم يشعر بشيء، لم يعنِ هذا له شيئاً، تقبّل الهزيمة بقلب خمول. البرد بدأ يستولي على جسده الذي لم يكن هزيلاً قبل يومين. حاول، بطاقته المحدودة، أن يسحب الغطاء باتجاهه، ليُغطّي رجليه. كان ذلك بلا فائدة. البرد لم يعد يأتي من الخارج، فهو يسكن في أعماقه، في الزوايا البعيدة من ما تبقى من روحه. أنفاسه أصبحت بطيئة كحركته. كان يتلاشى رويداً رويداً. شعر بأنّه يختفي دون أن يموت. رغم ذلك، بقي محايداً تجاه نفسه. كان يُريد أن يُبعد الالم عن خلايا دماغه، ولم يُرد لهذه اللحظة أن تنتهي، ولو كانت تعني بأنّه سيموت في نهاية المطاف. كان مغمضاً عينيه، يستمع إلى دقّات قلبه القليلة مع أمنية وحيدة بدأت تراوده.

أراد أن يكون ذلك سريعاً، وأن يمضي دون أن ينزعج. كان يُريد لهذا الموت أن يكون لذيذاً، ممتعاً، ودون اذى. لم ينتظر الموت يوماً، وكان يعتقد بأنّه لن يكون عضواً في نادي الراحلين في المدى المنظور. ولكنّه لا يمكنه أن يرفض واقعه. شعر بتمزّق عضلاته. أخذ نفساً عميقاً. لم يعنِ ذلك شيئاً. أصابعه أصبحت شبه مجمّدة. لا يرى الآن سوى اللون الأصفر. لم يعد قادراً على الحركة، الكتاب بقي على صدره. أنفاسه تتضاءل، ودقّات قلبه تتعثّر. ضباب كثيف في سماء الغرفة. الثقل يزداد في جسده الذي أصبح بارداً كعتمة الشتاء. عرف أنّه راحل. تنفّس وكأنّه يتنفّس للمرّة الأولى. كل شيء اختفى. وانتقل إلى الضفّة الاخرى من العالم.

الكاتب: Hanibaael

I'm Just a Writer. Content-Maker. Photographer. Coffee-Lover. Jackdanielist. Jazzoholic. Author of (Graffiti of Uprisings)

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s