في هذا الصباح البيروتيّ


صباح بيروت
By Hanibaael- صباح بيروت

في هذا الصباح البيروتيّ، تتمنّى لو أن الصباح لا ينتهي، ولو أن بيروت تتّسع لتصبح الكونَ بأسره.

من أينَ تسرقنا المدينة، وتطلقنا في فضاء مجنون؟

لبيروت أنياب أنثويّة، تغرسها في أعماقنا.. ليستحيل الرحيل!

***

في هذا الصباح البيروتيّ، لم يغادر أحد عزلته.

الجميع يتساوى في الهواء والشمس. تتسرّب المدينة إلى مسامات المنعزلين وترسم في قلوبهم شغفاً لطالما افتقدوه.

***

هي بيروت، تسرقنا من جديد. لكن هذه المرّة، لتشدّنا إلى حضنها!

***

في ذلك الصباح البيروتيّ، تتمنى لو أن الصباح لم ينتهي، ولو أن بيروت تتسع لتصبح الكونَ بأسره!

الكاتب: Hanibaael

I'm Just a Writer. Content-Maker. Photographer. Coffee-Lover. Jackdanielist. Jazzoholic. Author of (Graffiti of Uprisings)

1 thought on “في هذا الصباح البيروتيّ”

  1. لصباح بيروتي امتدّ حتى مضى بي فصرت المدى للبحر والسماء ……لو نملك أن نقبض على ذاكرتنا بكف اليد لوجدت ياسمينا لذكرى الصباح البيروتي في قبضتي لو تدري بيروت أن صباحها كان انعتاقي الوحيد والأخير

    أعجبني

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s