دراما لبنانية


هاني نعيم


إنّها الساعة السادسة والنصف، يُغلق فابيو باب محلّه الصغير، القابع في بياتزا فينيزيا (ساحة فينيسيا)، في مدينة روما.
ينطلق إلى منزله مسرعاً. بعد قليل، ستكون آخر حلقة من مسلسل “جذور الأرز الضائع” الذي تعرضه قناة rai uno.
فابيو برنيني، يتأرجح بين بداية الخمسينيّات ونهايتها. ربّى أولاده الثلاثة بعناية. أصبحت لديهم عائلاتهم، وعمّا قريب سيكون لديه حفيده الثالث. ورغم أنّ أولاده عرضوا عليه ترك “الميني ماركت” ليرتاح ما تبقّى من عمره، إلا أنه رفض بشدّة: “إذا بقيت في البيت، سأموت من الملل”، وكان يردد هذه العبارة في وجه كل من ينصحه بترك العمل.
إنّها الحلقة السابعة بعد المئة من هذا المسلسل، المدبلج إلى الايطاليّة عن اللهجة اللبنانية. وهو من إخراج جرْيس شيحا، الكاتب والمخرج اللبناني الشهير. إنّه العمل اللبناني الثاني الذي تمت دبلجته بعدما استقطب المسلسل الاول “وطن في غربة”، آلاف المشاهدين الطليان… كانت تفرغ الشوارع من المارّة عند الساعة السابعة مساءً، في أثناء عرض المسلسل.
رغم النهاية السعيدة المتوقعة للمسلسل، لم يفرح فابيو كثيراً. فهذا المسلسل أصبح جزءاً من يوميّاته، بعدما امتدّ على أكثر من ثلاثة اشهر. هذا المسلسل خلق له شغفاً جديداً، وحماساً في لحظات المتابعة. لقد افتقد الشغف والحماسة منذ ولادة حفيده الأول.
غداً، عند إغلاق محلّه، وبعد عودته إلى البيت، سيكون متعباً، وقد يفتعل المشاكل مع زوجته فاليري، خاصةً أنّ الهدنة التي اتفقا عليها، ليمرّ “الاستحقاق” على خير، منذ بداية المسلسل، قد انتهت.
***
ذهب الأتراك منذ نحو قرن بثقافة مُفلسة. اليوم، يعودون من نافذةٍ يُطلق عليها اسم التلفاز، ولكن بثقافة تختزن قيماً جديدة، ولديها ما تقوله وتطرحه بالحد الأدنى.
نحن لن نطل على الاتراك، او غيرهم من الشعوب، أقلّه في العقود المنظورة، إلا من نافذة الخبر العاجل.

الاربعاء 26 – 11- 2008

جريدة السفير

الكاتب: Hanibaael

I'm Just a Writer. Content-Maker. Photographer. Coffee-Lover. Jackdanielist. Jazzoholic. Author of (Graffiti of Uprisings)

2 thoughts on “دراما لبنانية”

  1. أريد مشاهدة الدراما اللبنانية لم أجدها في و لا موقع
    أنا أحب المسلسلات اللبنانية و أريد منكم المساعدة
    شكرا

    أعجبني

    1. تحياتي

      لا اعتقد انه بامكانك مشاهدة مسلسلات لبنانية عبر الانترنت.. إن رغبت بذلك، قم بمشاهدة ومتابعة محطات التلفزة اللبنانية فهي تعرض مسلسلات لبنانية، بغض النظر عن رأيي بتلك المسلسلات التي عادةً لا تطال الواقع اللبناني، ويخيّل لي عندما اصادف احد المشاهد منها، بأنهم يتحدثون عن بلاد بعيدة..للاسف..

      تحياتي

      أعجبني

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s