موت خفيف


ثقيلة الاشجار على ظلّه
وثقيل ضوء القمر في عينيه،
لم تعد الاشياء مجرّد “عابر سبيل”
تستوطنه
تكبّله!!
هو:
ثقيل المخارج الصوتية
“وجع ما” يسكن مفاصله
ويمنعه من العبور لعينيها

تختفي ملامح السماء -آخر وطن له-
لتتماثل مع الصحراء،
صمت مزعج يحفر رأسه،
ويعيد رسم المشهد
برتابة مملّة تشبه “ممارسة الطقوس الدينية”..

صمت ثم صمت
ثم ضجيج الاجراس
لتعلن للمدينة
موته الخفيف..

الكاتب: Hanibaael

I'm Just a Writer. Content-Maker. Photographer. Coffee-Lover. Jackdanielist. Jazzoholic. Author of (Graffiti of Uprisings)

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s